!-- Facebook card username meta -->

القائمة الرئيسية

الصفحات

الأظافر | اضطراباتها و العناية بها

الأظافر | اضطراباتها و العناية بها nail



إن الأظافر عبارة عن بنيات قاسية ميتة شبيهة جداً بالطبقة السطحية من الجلد . فالأظافر تنمو من طيات موجودة عند قاعدتها ، و المادة التي تُعطي الأظافر قساوتها هي مادة بروتينية تُدعى الكيراتين (Keratin ) التي تتواجد بكميات أقل في الجلد نفسه .

إن اضطرابات الأظافر لا تؤذي الصحة العامة لكنها تسبب إزعاجاً واضحاً . و مع ذلك فإن المظهر العام يؤثر كثيراً على الشعور ، لذلك يجب التعامل مع مشاكل الأظافر بجدية .

الأظافر المشوهة و عديمة اللون

تصبح عادة الأظافر مشوهة و / أو عديمة اللون ( Deformed and discolored nails ) بسبب أذى أو مرض أصابها . 

و الأذى الذي يُصيب المنطقة المكوّنة للظفر ، و التي هي منطقة تحت الجليدة ، يتسبب به أحياناً ضغط مستمر من حذاء غير مناسب ، أو نقص في دوران الدم ناتج عن تصلب الشرايين مما يؤدي إلى ثخانة كامل الظفر .

إن كثيراً من الاضطرابات يمكن أن تسبب تشوهات في الظفر ، فالصداف و الحزاز المسطح و الداحس المزمن يمكن أن تؤدي إلى جعل نهايات الظفر مسننة و منفصلة عن الجلد المحيط ، فإذا تسللت الجراثيم إلى هذه الفراغات فإنها ستحيل لون الظفر إلى أخضر مسود . 

كما أن فقر الدم الناتج عن نقص الحديد يمكن أن يجعل الأظافر تأخذ شكل الملعقة ، و إن مرض سرطان الرئة و اضطرابات القلب الولادية يمكن أن يسببا تعجراً أو ضخامة على شكل عقد في نهايات أصابع اليدين و القدمين ، وعندئذ تنمو الأظافر مائلة حول هذه النهايات . 

و قد يظهر في الأظافر ميزاب أو أخدود عرضي بعد أي مرض أو نمو ضعيف مؤقت فيها سرعان ما يزول بسبب نمو الظفر المستمر .

تؤدي عدة أمراض إلى انعدام لون الأظافر ، فتبدو شاحبة في مرض فقر الدم ، و تبدو بيضاء في مرض الكبد المزمن و تظهر مناطق سوداء صغيرة تشبه الشظية تحت الأظافر في حالات أمراض صمامات القلب و في حالة الذأب الحمامي المجموعي و في حالات التهاب الشرايين المتعدد العقدي .

إن أي أذى يُصيب الظفر ، حتى نقص الفيتامينات أو العناصر الغذائية النادرة ، يمكن أن يسبب ظهور بقعة بيضاء صغيرة أو بقعاً تظهر في الظفر تتحرك صعوداً باتجاه الأمام مع نمو الظفر المستمر .

قد ينحني ظفر إبهام القدم أحياناً و يدخل في اللحم تحت طرف الأصبع ، و يحفر فيه مسبباً ألماً كلما طال أو نما ، و محدثاً أذىً في الجلد قد لا يُشفى أبداً .

علاج تشوهات و انعدام لون الأظافر

إن ما تسببه الأمراض من تشوهات و انعدام لون الأظافر ، يكون واضحاً تماماً بعد شفاء المرض المسبب .

فالأظافر التي تأذت بسبب المرض تعود لتنمو بشكل طبيعي خلال ستة أشهر ، أما إذا استمر الظفر ينمو مشوهاً فيُراجع الطبيب .

إذا كنت تعاني من ظفر قدم ناشب ، فحاول أن تتبع التعليمات التالية : 

  • استعمل حذاءً مناسباً رخواً لا يسبب أي ضغط على الإبهام واحفظ المنطقة نظيفة و جافة . 
  • قص ظفرك بشكل مستقيم و ليس على شكل نصف دائرة ( و هذا هام ) من الأعلى . 
  • و إذا استمر الألم يتفاقم و يزداد راجع طبيبك ، فأحياناً يجد الطبيب أنه من الأفضل إجراء عملية جراحية صغيرة لنزع طرف الظفر الناشب و طيته التابعة له . 
  • وبعد ذلك استمر في تطبيق التعليمات الواردة أعلاه حتى لا تعود الحالة مرة ثانية .

العناية بالأظافر

من أجل المحافظة على أظافر سليمة و جيدة تُطبق الإرشادات التالية :

  1. حماية اليدين من البلل الطويل الأمد خاصة إذا كان الماء حاوياً على الصابون و المنظفات .
  2. حفظ الأظافر قصيرة حتى لا تتشقق و تنفصم و تلتقط الأوساخ .
  3. قص الأظافر بانتظام مع الأخذ بعين الاعتبار قص أظافر أصابع القدم بشكل مستقيم أكثر منه مدور ( فهذا يؤذي الجلد عند زوايا الظفر ).
  4. ترك الجليدات دون أية مداخلة عليها ، أو دفعها إلى الأسفل بملقط الجليدة أو بظفر اليد الأخرى .
  5. تنزع الرقاقات الزائدة من طلاء الأظافر دون استعمال مزيل طلاء الأظافر لأنه يؤذيها ويؤدي إلى ضعفها و هشاشتها ، لذلك ننصح بعدم استعماله أبداً ، أو استعماله مرة واحدة في الأسبوع .
  6. أخبر الطبيب عن أي ألم أو احمرار أو توذم حول الظفر ، و هذا هام خاصة لكبار السن و للمصابين بالسكري ، حيث من الضروري إجراء معالجة باكرة جداً لأخماج الأظافر ، لتجنب أية مضاعفات .


تعليقات

التنقل السريع