القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الاخبار

الساعة البيولوجية

الساعة البيولوجية Biological clock
 

 
هل تشعر احيانا بالرغبة في مواصلة العمل الذي تقوم به الا ان عقلك لا يطاوعك على ذلك ويفرض عليك الرضوخ لرغبته والاسترخاء؟
 
 او هل تشعر احيانا بالرغبة في السهر لمشاهدة فيلم تلفزيوني الا ان جسمك المرهق يفرض عليك الخلود للنوم؟
 
 اذا كانت هذه الاحاسيس تساورك فانها كلها تعتبر دلائل على انه مهما حاول الانسان ان ينظم وقته على هواه فان جسمه يسير وفقا لجدول زمني خاص به.. هذا ما يؤكده العلماء اليوم بعد ان اجروا عدة دراسات في هذا المجال أثبتت ان ضربات القلب ودرجة حرارة الجسم والهرمونات والانزيمات وانشطة المخ كلها تسير في دورة منظمة تتبع منبهاً داخلياً أطلقوا عليه اسم (الساعة البيولوجية) .
 

إذاَ ما هي الساعة البيولوجية

الساعة البيولوجية هي التي تنظم كل لحظة من لحظات حياتنا.. بمعنى ان القدرة على التفكير بوضوح والمزاج العام للانسان ومستوى طاقته والسعادة التي يجدها في تناول الطعام والشراب والتمتع بحب الناس من حوله كلها اشياء تتغير من ساعة الى اخرى.
 
 يقول الدكتور جون بلمر استاذ علم النفس في جامعة ماساشوستس:( انك لست الانسان نفسه في الثامنة صباحا والثامنة مساءً) وقد توصل العلماء الى هذه الحقيقة بعد عدة دراسات استغرقت حوالي الخمسين عاما حرصوا فيها على ملاحظة الكائنات الحية سواء كانت حيوانات او نباتات او بشرا، وتوصلوا من خلالها الى اثبات بالدليل القاطع ان حياة الكائنات الحية تتبع دورات مختلفة تتغير كل يوم وكل شهر وكل عام.. 
 
ويعتقد العلماء ان هذه الدلائل سوف تساعدهم في مجالس الطب وعلم النفس.. فهناك اعتقاد بأن بعض الاضطرابات التي تصاحب إيقاع الجسم يمكن ان تشير الى مرض خطير سوف يتعرض له الجسم وذلك قبل ظهور اي اعراض له بفترة طويلة.. ولهذا العامل قيمة في تشخيص الامراض الخطيرة مثل السرطان وامراض نفسية وعضوية اخرى مثل الاكتئاب والارق.. فقد لاحظوا مثلاً ان أزمات الربو تصيب الانسان في معظم الحالات في فترة الليل اما الازمات القلبية فانها على العكس تكثر في الساعات الاولى من الصباح.. وتفهُّم هذه الحالات يساعد على علاجها او تفاديها.. كذلك فان التوصل الى معرفة الى اي حد يختلف تقبل الجسم للأدوية في ساعات الليل والنهار يعني النجاح في علاج كثير من الامراض اهمها ارتفاع ضغط الدم والسكر والسرطان..
 
و في هذا الصدد يقول الدكتور ويليام هرسكن استاذ الطب في جامعة مينسوتا:( ان فاعلية الادوية المضادة للسرطان تعتمد اعتماداً كبيراً على الوقت الذي تُتناول فيه فاذا استطاع العلماء تحديد هذه الاوقات فان هناك املا كبيراً في ان يستطيعوا قتل الخلايا السرطانية في الوقت الذي تكون فيه ضعيفة وتكون بقية الخلايا الطبيعية قوية..) ويعني ذلك القضاء على الورم ومع تفادي الآثار المرضية الجانبية.
 
 اما في مجال الحياة العادية فان العلم الجديد يستطيع مساعدتنا في حياتنا اليومية وعلاقاتنا بالاخرين.. فقد توصل العلماء الى معرفة ان الانسان يعمل اكثر ويشعر بالراحة عندما تكون درجة حرارة جسمه مرتفعة عن المعدل الطبيعي وهو ما يحدث عادة في فترة بعد الظهر والمساء.. أما في الصباح الباكر فانه يكون اكثر عرضة للاصابة بالاكتئاب والمرض لذلك فمن الافضل قضاء هذه الفترة في النوم. 

الساعة البيولوجية و إنقاص الوزن

اذا كنت ترغب في اتباع نظام غذائي لانقاص وزنك فعليك متابعة ساعة جسمك وليس فقط السعرات الحرارية التي تتناولها.. 
 
فقد اظهرت احدى التجارب التي أُجريت على فريق من الرجال والنساء انهم اذا تناولوا 2000 سعر حراري في وجبة الافطار يفقدون خلال اسبوع كمية كبيرة من وزنهم.. ولكن اذا تناولوا نفس هذه الكمية في العشاء فانهم لا يفقدون هذه النسبة بل على العكس فقد اكتسب بعضهم وزناً زائداً.. 
 
وفي تجربة اخرى تناول الرجال والنساء كمية الطعام التي يريدونها في خلال ساعة واحدة من استيقاظهم وكانت النتيجة انهم فقدوا في خلال اسابيع قليلة جزءاً كبيراً من وزنهم..
 
 واستخلص العلماء من هذه التجارب ان الوقت الذي يتناول فيه الانسان الطعام له نفس اهمية نوعية وكمية الطعام.. وتنطبق نفس النظرية على ممارسة التمرينات الرياضية فالكثيرون لا يجدون وقتا لممارسة بعض انواع الرياضة سوى فترة بعد الظهر و بالرغم من ذلك فانهم لا يشعرون بأي فائدة وهنا يقول المتخصصون إنهم اذا مارسوا نفس التمارين في الصباح فانهم سوف يشعرون بالفرق لان التمرينات الرياضية تكون اسهل عندما تكون درجة حرارة الجسم منخفضة..كذلك فان الجسم في الصباح لا يفرز نفس كمية العرق التي يفرزها بعد الظهر مما يساعد على الاحساس بالراحة .

الساعة البيولوجية و الحالة النفسية

 وتتأثر الحالة النفسية ايضا بإيقاعات اليوم المختلفة فقد أظهرت احدى الدراسات التي اجريت على مجموعة من طلبة الجامعة ان الاحساس بالاكتئاب والقلق يراودهم في الصباح ولكن هذا الاحساس يزول مع تقدم النهار فيبدأون في الاحساس بالابتهاج والتفاؤل.
 
 ولكن بصفة عامة فان معظم الناس يستطيعون التفكير بطريقة افضل عندما تكون درجة حرارة اجسامهم مرتفعة ويكون ذلك عادة في النصف الثاني من النهار كما اثبتت الدراسات أن اختزان العقل للمعلومات يكون افضل في المساء.. إلا ان هذه النظرية ليست قاعدة عامة لانها تختلف باختلاف الاشخاص.
 
و أخيراً فمن المعروف أن فسيولوجية كل انسان وحيدة من نوعها وكل عمل يختلف عن الاخر، والمقياس الوحيد في النهاية هو ملاحظة النفس وهذا ما يفعله عادة المؤلفون والموسيقيون حيث تسمع احدهم يقول انه يستلهم معظم مؤلفاته في ساعات متأخرة من الليل و آخر على العكس منه يستلهم معظم افكاره في ساعات الصباح الاولى. فاذا عرف كل واحد منا الوقت الذي يكون فيه جسمه وعقله في اوج نشاطهما( الساعة البيولوجية الفضلى) لاستغل هذا الوقت افضل استغلال.



  • فيس بوك
  • بنترست
  • تويتر
  • واتس اب
  • لينكد ان
  • بريد
author-img
نبض أقلام

عدد المقالات:

شاهد ايضا × +
إظهار التعليقات