!-- Facebook card username meta -->

القائمة الرئيسية

الصفحات

سرطان الجلد | الأعراض و المضاعفات و العلاج

سرطان الجلد | الأعراض و المضاعفات و العلاج skin cancer

 

يظهر سرطان الجلد على الجلد المُعرض للشمس نتيجة التعرض للأشعة فوق البنفسجية .

و قد يظهر أيضاً على الأماكن التي لا تتعرض للشمس .

و سوف نتناول في موضوعنا هذا ثلاثة أنواع رئيسية و شائعة عن سرطان الجلد :-

سرطان الخلية القاعدية

يُعد سرطان الخلية القاعدية النوع الأكثر شيوعاً من الأنواع الثلاثة لسرطان الجلد ، و النوعان الآخران هما سرطان الخلايا الحرشفية و الورم القتاميني الخبيث .

حيث تصبح الخلايا التي تتوضع تحت سطح الجلد مباشرة سرطانية ، ثم يظهر الورم و يتقرح فيما بعد .

يحدث هذا الاضطراب في الخلايا عادة نتيجة التعرض الطويل لأشعة الشمس الحادة ، و لكن تمضي سنون عديدة قبل اكتشاف وجود السرطان ، كما تنمو القرحات ببطء محطمة النسج على حافتيها . 

و لا ينتشر سرطان الخلية القاعدية إلى أجزاء الجسم الأخرى ، كما في حالات النمو الخطرة الخبيثة الأخرى ، إلا بعد مضي فترة طويلة من الزمن على وجودها ( عدة سنوات ) . 

أعراض سرطان الخلية القاعدية :-

تظهر بقع حمراء صغيرة ، أو أحياناً كتل لؤلؤية على الجلد ، و تظهر على الوجه بشكل عام و خاصة قرب العين أو على جانب الأنف و تنمو الكتلة بثبات . و خلال حوالي ستة أسابيع تصبح قرحة ذات حافة صلبة و مركز رطب دام .

وتستمر القشور بالنمو على القرحة ثم تختفي ( تلك القشور  ) دون أن تندمل القرحة .

يظهر سرطان الخلية القاعدية أحياناً على شكل التهاب خفيف ينمو ببطء على الظهر و الصدر ، و هذا النوع يُصيب عادة الأشخاص ذوي الجلد الفاتح من الأعمار المتوسطة ، أو المسنين الذين قضوا العديد من السنوات تحت أشعة الشمس .

مضاعفات سرطان الخلية القاعدية :-

يُسبب سرطان الخلية القاعدية ، إذا لم يعالج ، تلفاً موضعياً للأنسجة مع بشاعة (قبح) في منظرها ، و هي تنمو ببطء و نادراً ما تنتقل إلى أجزاء أخرى من الجسم ، و يشكل نموها البطيء عادة كتلة قاسية صلبة تدمر العضو المجاور مثل العين أو الأذن . 

و من النادر جداً أن يؤدي هذا النوع من السرطان إلى الموت .

علاج سرطان الخلية القاعدية :-

عند مراجعة الطبيب ، يقوم بفحص القرحة ، و يأخذ خزعة من الجلد المُصاب لفحصها نسيجياً ، فإذا ثبتت الإصابة بسرطان الخلية القاعدية فإنه يستطيع إزالته بعدة طرق :-

  • فمن الممكن أن يُستأصل جراحياً أو يُجمد بواسطة جراحة التبريد . 
  • أو يُدمر عن طريق المعالجة بالأشعة . 

و كل هذه الطرق لها نسبة نجاح كبيرة . و بعد العلاج يمكن تغطية الندبة برقعة من الجلد بواسطة جراحة التجميل . 

هناك طريقة أخرى لإزالة سرطانات الجلد و هي :-

  • تدمير السرطان كيميائياً مع الجراحة ، و هذه الطريقة تُسمى بتقنية موس Moh's . و بعد العلاج ، هناك نسبة صغيرة من هذه السرطانات يمكن أن تنكس و تنمو مرة أخرى و يتم ذلك عادة خلال عامين , فإذا حصل هذا يجب إعادة العلاج .



سرطان الخلية الحَرْشَفِيَة

إنه أحد أنواع سرطانات الجلد , و عند حدوثه تُصاب الخلايا الباطنية للجلد مؤدية إلى نمو ورم خبيث يهدد الحياة .

و كالأنواع الأخرى لسرطان الجلد فإن التعرض الطويل لأشعة الشمس الحادة هو السبب الرئيسي في حدوث هذا النوع من السرطان . 

أعراض سرطان الخلية الحرشفية :-

تظهر على سطح الجلد كتلة حمراء قاسية ذات سطح صلب و تنمو بثبات ، و في بعض الحالات تبدو وكأنها ثؤلول ( الثآليل ) ، و في حالات أخرى تبدو على شكل قرحة لا تندمل أبداً . 

ينمو سرطان الخلايا الحرشفية عادة في المناطق المكشوفة لأشعة الشمس بشكل دائم ، و تُعد الشفة السفلى و الأذنان و اليدان أكثر المناطق الشائعة لظهورها .

مضاعفات سرطان الخلية الحرشفية :-

هناك احتمال كبير لإصابتك بسرطان الجلد إذا كنت تعيش في منطقة مشمسة ، أو تعمل تحت أشعة الشمس لعدة سنوات ، و كنت بمتوسط العمر أو أكبر من ذلك ، و ذا بشرة فاتحة ، لأن المرض نادراً ما يُصيب الأشخاص ذوي الجلد الداكن . 

إذا تُرك الورم ينمو دون علاج فمن الممكن أن ينتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم ، أما إذا عولج سريعاً فإن الشفاء يكون ممكناً بنسبة مرتفعة .

علاج سرطان الخلية الحرشفية :-

إذا ظهرت أية كتلة أو قرحة على الجلد و لم تندمل خلال أسبوعين فيجب استشارة الطبيب و هو قد يرى ضرورة أخذ خزعة (عينة) من الورم و فحصها نسيجياً . 

فإذا ثبت وجود السرطان فإنه سينصح :-

  • بإزالتها جراحياً 
  • أو ربما يتم العلاج بواسطة جراحة التجميد أو الجراحة الكيميائية  
  • أو ربما يُدمر الورم بواسطة الأشعة  
  • و إذا تُركت الجراحة ندية فمن الممكن إجراء ترقيع جلدي للمنطقة ( جراحة تجميلية ) . 

و بشكل عام إذا عولج هذا السرطان في وقت مبكر فإن العلاج يكون فعالاً ، كما لا بد من مراقبة الحالة و فحصها دورياً بعد العلاج لمدة خمس سنوات .


الورم القتاميني الخبيث

يُعتبر الورم القتاميني الخبيث الأخطر من بين أنواع سرطان الجلد , فهذا الورم ينتقل و ينتشر في كامل الجسم ، و يُهدد الحياة ، مما يجعله مميزاً عن النوعين الآخرين .

و هو يتطور أحياناً من خلية خضابية موجودة في شامة قديمة أو شامة حديثة التشكل ، و أحياناً أخرى من خلية خضابية عادية . 

يلعب التعرض للشمس القوية و لسنين عديدة دوراً في تطور هذا المرض .

أعراض الورم القتاميني الخبيث :-

العرض الشائع هو أن شامة موجودة منذ الطفولة ، أو منذ الولادة ، تتغير في واحدة من عدة طرق :-

  • فربما تبدأ بالانتشار و تصبح حاكة و لونها أفتح أو أغمق . 
  • أو قد تتطور الحالة إلى هامش أسود منتشراً حول الجلد المحيط أو قد ينزف تلقائياً .
  • أو بأن تُصبح حاكة ، ثم تتطور لاحقاً إلى بقعة ذات جلد سميك . 

أما الشامات التي تتشكل بعد مرحلة البلوغ فهي قد تتطور أيضاً بنفس الطريقة و تسبب ورماً قتامينياً .

مضاعفات الورم القتاميني الخبيث :-

إن الورم القناميني نادر بالنسبة لأنواع السرطانات الأخرى ، و هو أكثر ما يُصيب الأشخاص ذوي البشرة البيضاء عندما يتعرضون لأشعة الشمس بشكل متزايد و متكرر ,  لذلك نجده يصيب بشكل عام الأشخاص ذوي البشرة الفاتحة و الذين يعيشون في مناطق حارة و يتعرضون باستمرار لأشعة الشمس القوية .

الورم القتاميني نادراً ما يظهر قبل سن البلوغ ، و إذا حدث و ظهر قبل ذلك فربما يظهر على شكل شامة وجدت منذ الولادة . و لأن السرطان ينتشر بسرعة فمن الضروري الملاحظة و التشخيص و العلاج المبكر .

علاج الورم القتاميني :-

  • ليس حتمياً أن وجود تغير في شكل الشامة و وضعها يشير إلى وجود سرطان فيها ، لكن بمجرد الشك بأي شامة أو الشكوى من أي عرض من الأعراض الموصوفة سابقاً يُراجع الطبيب فوراً . 
  • و حتى لو وجد الطبيب أن الشامة سليمة و غير مؤلمة و لا حاكة ربما ينصح باستئصالها جراحياً و فحصها نسيجياً . 
  • فإذا ثبت وجود الورم القتاميني الخبيث فيها فيجب إزالتها جراحياً مع هامش كبير من الجلد المجاور . 
  • و قد يرى الطبيب ضرورة إزالة بعض العقد اللمفاوية الموجودة في المنطقة لاحتمال انتقال الورم لها ، و ضرورة إعطاء المصاب العقار السام للخلايا ، و إجراء معالجة بالأشعة .

 الخاتمة : يُنصح أن لا يتم التشمس أو التعرض لأشعة الشمس المباشرة ما بين الساعة الحادية عشر صباحاً و الثالثة بعد الظهر ( صيفاً ) .

عافانا الله و اياكم

 

المراجع

1

2

 

تعليقات

التنقل السريع