!-- Facebook card username meta -->

القائمة الرئيسية

الصفحات

لوحات المرور | رموز من العصر البدائي

لوحات المرور عبارة عن لوحات إرشادية تُمثَل برموز و رسومات تُعبر عن معلومات و قواعد يتقيد و يلتزم  بها سائقي و مستخدمي الطريق .

ربما يستغرب القاريء من عنوان موضوعنا , و يتساءل ما علاقة لوحات المرور بالرموز و العصر البدائي؟

و لكن دعونا نرجع بالذاكرة , و نتذكر كيف كان الإنسان البدائي و الشعوب في غابر الأزمان يعبرون عما يجول في خاطرهم!!!!

الإنسان البدائي و الرموز

هل تذكرون الرموز, ذلك النوع من الكتابة الذي كان يستعمله الإنسان البدائي و كثير من الشعوب في غابر الأزمان, فمن كان يريد أن يُعبر عن الشمس كان يرسم دائرة, و من كان يريد أن يُعبر عن البحر كان يرسم خطوطاً متموجة, و إذا أراد أن يقول: ذهبت إلى الصيد و قتلت وعلاً كبيراً, كان يخط رسماً معبراً : رجلاً قصير القامة( و هو الصياد نفسه ) و وعلاً كبيراً و قد انغرس في جسده رمح . و هكذا كان يُنقل الخبر إلى الأجيال القادمة.

 لوحات المرور: رموز و رسوم

من الطريف أن هذه الطريقة في الكتابة لم تعد وقفاً على الشعوب القديمة وحدها, فإننا - و نحن في أوج الحضارة الحديثة - لا نزال حتى يومنا هذا نلجأ إليها بالرغم من معرفتنا بالحروف الهجائية.

آلاف السنين قد مضت على هذه الرموز و لم تفقد ما لها من فائدة, و نضرب لذلك صورة مثلاً:

لوحات المرور: رموز من العصر البدائي

سرعان ما ندرك أن الرمز يتميز عن الكتابة بعظيم الفائدة, إذ أن الناس جميعاً على اختلاف مواطنهم يتفهمونه في يسر, و في الواقع فإن هذا النوع من التعبير لا يتركب من كلمات ( التي تتغير وفقاً لتغير اللغات ), بل تعبر عن المفهوم بواسطة رسوم يسيرة الإدراك.

و لتلك السمات اكتسبت الرموز حياة جديدة في القرن العشرين , و وجدت استعمالاً كثيراً في مجال الإعلام ( التعبير ) بالإشارة, الخاص بسائقي وسائل النقل المختلفة.

الأشكال و الرسوم التي نلقاها طول الطريق مرسومة على لوحات المرور ليست إلا امتداداً لتلك الرموز, و من غير أن نفطن فهانحن أولاء عدنا ثانية إلى الأساليب القديمة التي كان يستخدمها الإنسان في عصوره البدائية.

مع ذلك توجد في قانون السير في الطريق بعض اللوحات التي ليست رموزاً, بل رسوم متفق عليها دولياً, نذكر منها لوحة المرور ( ممنوع الإنتظار ).

خواص الرموز و الرسوم على لوحات المرور

الجدير بالذكر أن لكل من الرموز و الرسوم على لوحات المرور خاصيتين لازمتين بلغا بهما هدفيهما في مجال تنظيم وسائل النقل و طرق المواصلات محلياً و دولياً :-

  1. سهولة التعرف عليها ( يستطيع أي قائد سيارة و هي تسير بسرعة فائقة بجوار إحدى لافتات المرور, أن يُدرك ما تشير إليه في أقل من ثانية ).
  2. يدركها كل إنسان مهما كانت لغته.

 الأشكال المختلفة لإعلام المرور

  • الإعلام الرأسي: و هو لوحات توضع على طول الطريق.
  • الإعلام الأفقي: و هو خطوط إشارات تُرسم على أرض الطريق.
  • الإشارات الضوئية.
  • الإشارات اليدوية: التي يؤديها رجال المرور.

أهمية إشارات و لوحات المرور

  • سلامة الطريق: من حفاظ على الأرواح و تجنب نفقات الإصلاح و تجنب إجراءات المحكمة.
  • النظام: تُنظم حركة المرور و المشاة.
  • تجنب العقوبات و الغرامات المالية: عدم الإلتزام بها يُعرض مخالفها للغرامات المالية أو العقوبة.
معلومة : أول إشارة مرور ضوئية تم وضعها في الولايات المتحدة الأمريكية في بداية العشرينات من القرن العشرين.


تعليقات