القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الاخبار

نساء مسلمات متعلمات

نساء مسلمات متعلمات

 

عندما نتطرق لموضوع نساء مسلمات متعلمات لا بد من طرح الآراء حول تعليم النساء في الإسلام, و هما رأيين متناقضين:-

  • الرأي الأول : 
و هو يدعو إلى تعليم النساء القرآن الكريم والدين الإسلامي فقط، و عدم تعليمها الكتابة والشعر. وقد بالغ أنصار هذا الرأي، وادعوا أن المرأة ناقصة العقل والدين، وأن نقصها لا يشجع على تعليمها العلوم.

ومن أنصار هذا الرأي القابسي الفقيه القيرواني صاحب كتاب "الفضيلة لأحوال المتعلمين"، فهو لا يرى بأساً من تعليم المرأة القرآن الكريم والدين لا الترسل والشعر.... وإنما تتعلم ما يرجى له سلامة ويؤمن عليها من فتنته وسلامتها من تعلم الخط أنجى لها.
وهو رأي يسيء الظن بالمرأة، ويقلل الثقة بها بدون مبرر ولا تقول به أكثرية المسلمين، وقد كان هذا الرأي من الأسباب التي أخرت البلاد الإسلامية، وخاصة في عهد الاستعمار.

  • الرأي الثاني : 

رأي من ينادي بتعليم النساء من المسلمين، وهو رأي سديد، يستمد قوة عظيمة من استناده إلى أحاديث نبوية تشجع على تعليم المرأة،فالعلم فريضة على كل مسلم و كل مسلمة.

نبذة عن بعض النساء المسلمات المؤثرات

في القرون الإسلامية الستة الأولى كان بعض الفضليات من المسلمات المتعلمات يعقدن مجالس العلم والأدب، والمناظرة والمساجلة، ويحكمن بين العلماء والأدباء، فإذا ما شبت الحرب خرجن يشحذن همم الرجال، ويواسين الجرحى، ويثنين على الشجعان. ولنذكر هنا بعض الأمثلة لنساء لا تُنسى و مؤثرات في عصور العظمة الإسلامية :


السيدة زبيدة زوج هارون الرشيد

السيدة زبيدة زوج هارون الرشيد بطلة مسلمة وأميرة هاشمية، كانت لها مكانة عظيمة في عصرها، لأخلاقها النبيلة وأعمالها الجليلة وفضائلها الكثيرة.

 

فهي التي أمدت مكة بالماء الصالح للشرب من العين التي عرفت باسمها، وهي عين زبيدة، وهي التي أمرت ببناء مدينة إسكندرونة بعد أن دمرها البيزنطيون. وكانت تقرض الشعر الجيد ولها آراء صائبة في السياسة والحروب.


وهي ابنة جعفر بن أبي جعفر المنصور، عميد الدولة العباسية، أحبها جدها كل الحب، وعني بتربيتها كل العناية، وعلمها القراءة والكتابة، وشجعها على حفظ الأخبار والسير والشعر. فنشأت مولعة بالشعر، محبة للأدب، حتى كانت تزين حيطان حجرتها بالسجف (الستائر) الموشاة بالأبيات الجميلة من الشعر البديع.

 

ابنها هو  (محمد الأمين).

 

 عاشت مع زوجها هارون الرشيد في قصر (دار القرار) على شاطئ نهر دجلة. وكان من بين جواريها مئة جارية يعرفن القراءة والكتابة، وقول الشعر، ويحفظن القرآن الكريم، ويقرأنه ليل نهار.


تمسكت الأميرة زبيدة بالإسلام، وكانت تحب أن تسمع القرآن من جواريها اللآتي يحفظنه.


ولصفاتها النبيلة وعقلها الراجح وذهنها الحاضر وأخلاقها النبيلة كان هارون الرشيد يستشيرها كل عمل يعمله ويحبها حباً جماً.


كانت محبة للخير بارة بالفقراء محسنة إلى المساكين، ولها أثر كبير في إنشاء المدارس والمكاتب والمستشفيات والملاجئ والمساجد والمنازل والمشارب.

 توفيت السيدة زبيدة وسنها تسع وستون سنة ببغداد، في جمادى الأولى سنة ٣١٦ هجرية.

 شهدة فخر النساء

شهدة التي لُقبت بفخر النساء , القرن الخامس الهجري، كانتممن يُلقي دروساً في التاريخ و الأدب في جامع بغداد . وكان لها منزلة علمية كبيرة مؤثرة في التاريخ الإسلامي. ولهذا كان يحضر دروسها كثير من الفضلاء و العلماء.


فهي كاتبة بغدادية عالمة محدثة عابدة، صادقة في رواية الأحاديث. وكانت ذا خط جيد، ولها رسائل في الفقه و الحديث و التوحيد.

 الخيزران

ومن السيدات المسلمات البارات البارزات المؤثرات الخيزران امرأة المهدي الخليفة الثالث من بني العباس. وكانت من العجائب في عقلها وذكائها وكياستها وشجاعتها، يقف ببابها الوزراء والعلماء والشعراء.

قطر الندى

ومن المؤثرات و الشهيرات في الإسلام قطر الندى زوجة المعتضد بالله، وأم المكتفى.

 

 كانت عالمة فذة، خبيرة بالشريعة الإسلامية والقضاء. فقامت بالوصاية على ابنها المقتدر، قبل أن يبلغ سن الرشد، وأدارت الأحكام، وقضت بنفسها بين الناس، وأحاط بها كثيرون وكثيرات من الشعراء والشواعر، والأدباء والأديبات.


وكانت تجتمع بالنساء النابغات للمناقشة في الموضوعات العلمية والأدبية، ومطارحة الأسئلة الكثيرة. وأصبح العقد والحل بيدها. وكانت تقابل الوزراء والسفراء بنفسها، وتنظر في المظالم، وتوقع على الأحكام بخطها وباسمها.

 شجرة الدر

شجرة الدر عصمة الدين، زوجة نجم الدين أيوب، قد ادارت بنفسها رحى الحرب على ملك فرنسا (سان لويس)، بعد موت زوجها بالمنصورة. واعترف لها الناس بأنها مليكة مصر. 

 

وقد عرفت بالذكاء النادر، والذهن الحاضر، وحب القراءة والكتابة. وهي أول امرأة مسلمة تقلدت الملك وحكمت بمهارة وحسن دراية.

 السيدة مهر النساء

وقد رقي الأمير سليم عرش فارس، فتزوج السيدة مهر النساء، وكانت تتقن اللغتين العربية والفارسية وآدابهما، ولها علم واسع ودراية تامة بالموسيقى. 

 

كانت السيدة مهر النساء موفقة في عملها، تعرض الجند، وتستقبل الأمراء والحكام. وقد حدث مرة أن زوجها وقع أسيراً في بعض الحروب، فقامت على رأس الجنود، فاستخلصته من قبضة الأعداء. 

 

وكانت تربي اليتامى واليتيمات وتعطف عليهم وتزوجهم. وكانت موئل لمظلومين وملاذ لمعدومين.

 

 كان زوجها الأمير سليم يدعوها "نور القصر". وكان الشعب يدعوها "نورجهان" أي نور الدنيا.

 

 وكانت تأمر بالخطبة في المساجد، وتجدد الضرائب، وتنظر في أموال البلاد يومياً، وقد كتب اسمها على النقود إلى جانب اسم زوجها. وقد أنشأت بعض المدارس والمستشفيات والمطاعم للفقراء. وأصدرت قانوناً بمنع الهنود من دفن النساء مع أزواجهن المتوفين وهن على قيد الحياة .

 علية بنت المهدي أو العباسة

علية بنت المهدي وهي المعروفة بالعباسة. هي ابنة هارون الرشيد

 

وكان أبوها يكرمها كل الإكرام، ولا يمكن أن يفارقها. وكانت تحضر مع زبيدة زوجة أبيها في مجلس الرشيد.في أثناء المقابلات الرسمية والمحاضرات التي يجتمع فيها مع العلماء والأدباء. 

 

وهي شاعرة معروفة بالنبوغ الشعري والذكاء الفطري والمعاني الرقيقة والعبارة الجزلة والأدب الرائع ولها ديوان من الشعر.

 عائشة بنت أحمد بن قادم

عائشة بنت أحمد بن قادم قد نشأت بقرطبة، ولم يكن في زمانها في الأندلس من يماثلها في علمها وأدبها وفهمها وفصاحتها وعفتها. وكانت تجيد كتابة الخط، وتكتب المصاحف القرآنية، وتجمع الكتب الثمينة في خزانتها ودارها. وقد توفيت سنة ٤٠٠ هـ.


وَلَّادة ابنة المستكفي بالله

وَلَّادة بنت الخليفة المستكفي بالله وهي أديبة شاعرة، ناظرت الأدباء والشعراء، وكان قصرها منتدى متسعاً، يأوي إليه رجال الأدب والشعر والوزراء والعلماء والقضاة.

 


  • فيس بوك
  • بنترست
  • تويتر
  • واتس اب
  • لينكد ان
  • بريد
author-img
نبض أقلام

عدد المقالات:

شاهد ايضا × +
إظهار التعليقات