القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الاخبار

تاريخ الطيران

تاريخ الطيران

منذ قِدم التاريخ كان من أحلام الانسان القديمة الطيران في الجو كالعصفور  وقد تمكن بعضهم من ذلك.

 فالاساطير اليونانية تقول أن أيكروس ركَّب أجنحة من الريش والدبق و إرتفع بواسطتها الى الجو حتى اقترب من الشمس، عندها ذاب الدبق الحليبي وسقط أيكروس في البحر وغرق.

 هذه الفصة اسطورية لكنها تُشير الى رغبة الانسان القوية للطيران.


أول من بذل تفكيراً علمياً للتغلب على مصاعب الطيران هو ليونارد دي فينشي وذلك قبل اكتشاف اميركا بقليل.

وقد وضع تخطيطاً لماكنة تعمل على تحريك أجنحة تربط الانسان ليحلق في الجو.

 وقد مرَّ على هذا 4 قرون حتى استطاع العالم الالماني اوتولينتال في سنة 1896م من بناء آلة بواسطتها حلق في الجو لبضع دقائق.


سنة 1782م اخترع الاخوان مونغو ليغير الكرة الطائرة وقد طارو بواسطتها في الجو وكان النقص بهذا البالون أنه لا يُوجّه بل تتحكم به حركة الريح.

 وقد وُضعت دفة القيادة فيما بعد فكان الأخوان رايت والبرت دومونط أول من طار في مستهل القرن العشرين. والقوانين التي إستند عليها هؤلاء في الطيران هي نفس القواعد و أسس طيران اليوم. 

ومنذ اختراع الطائرة الاولى حُسّنت الطائرات حتى أصبحت طائرة اليوم تفوق بسرعتها الصوت.

أجنحة ليونارد دي فينشي

أول من جرّب بناء ماكنة للطيران على أساس علمي ولم يكن من الاساطير اليونانية هو ليونارد دي فنشي( 1452م- 1519م) الفنان الايطالي المعروف.

 كان ليونارد دي فينشي نحاتاً ومهندساً معمارياً، وفيزيائياً وكاتباً وموسيقاراً وامتاز بكل هذه الاعمال.


أمّا الاجنحة التي عملها للطيران فهي عبارة عن قماش شُدَّ على إطار خشبي وإليه ربطَ الطيار الذي كان عليه أن يقفز من علو ما عند هبوطه.وقد خففت هذه الاجنحة من حدة الهبوط.


وقد أجرى دي فينشي تجارب دقيقة في حساب الوزن والمسافة ومتانة المواد المستعملة .. 

 والمدهش أن ماكنته إحتوت على محرك لتتقدم ولكن تنقصها القدرة على الدوران والالتفاف.

طيران اوتو ليلنتال

أول من استعمل أجنحة اصطناعية للطيران ونجح في ذلك كان ليلنتال.

 إبتدأ حلم الطيران عنده في سن 14 ولتحقيق ذلك درس أسرار طيران الطيور لمدة 30 عاماً.

 وفي سنة 1891م بنى هيكلاً للطيران حسب خطة ليونارد دي قينشي يتركب من جناحين على شكل طائر الخفاش من الخشب والقماش والصوف والدبق. 

ويقف فيها الطيار في الوسط ويبسط يديه عليها ويقفز من ارتفاع كبير فيطير الى أن يصل الارض.

 وقد أتم ليلنتال في 5 سنوات 2000 تجربة طيران ناجحة.

وأخيراً في سنة 1896م تحطمت طائرته عندما ساقتها الرياح الى اتجاه غير ملائم فقفز الى الارض من علو 15 متر ومات.

الاخوان رايت

في سنة 1896م ابتدأ الاخوان رايت وهما صاحبا حانوت في الولايات المتحدة في بناء آلة للطيران وفيها قاما بعمليات طيران لم تكن ناجحة تماماً.

 وبعد تطور طائرتهما استطاع الاخ اورفيل من التحليق لمدة 12 ثانية وذلك في 17 ديسمبر 1903م.

 وفي نفس اليوم طار أخوه ويربول لمدة 59 ثانية بآلة أخرى وكانت مجهزة بمحرك صغير، وهذه الآلة كانت طائرة حقيقية وطار بها ويربول لمسافة 183متر.

 هذا الحدث يعتبر بداية طيران المستقبل.


قام الاخوان رايت بتجاربهما في منطقة رملية شمال كارولينا لان الريح هناك تهب بصورة منتظمة والرمال تمنع تحطم الطائرة والاخطار عند الهبوط.

 واستمرا في طيرانهما بطائرتهما مزدوجة الجناح والتي استمرا في تطويرها.


  • فيس بوك
  • بنترست
  • تويتر
  • واتس اب
  • لينكد ان
  • بريد
author-img
نبض أقلام

عدد المقالات:

شاهد ايضا × +
إظهار التعليقات